-->

أمام إصرار النهضة للخروج يوم السبت: الرئيس قيس سعيد يصعد ويعلن عن قرار لن يتراجع عنه

أمام إصرار النهضة للخروج يوم السبت: الرئيس قيس سعيد يصعد ويعلن عن قرار لن يتراجع عنه




    استقبل رئيس الجمهورية قيس سعيّد بقصر قرطاج حافظ الفيتوري الناشط في المجتمع المدني وأصيل معتمدية الصخيرة من ولاية صفاقس.

    وكان هذا اللقاء مناسبة جدّد فيها رئيس الجمهورية العهد على مواصلة المسار الذي انطلق منذ 17 ديسمبر 2010، كما أعلن أن هذه المقابلة ستكون تمهيدا للقاءات أخرى مع الشباب الثابت والصادق الذي رفع شعارات منادية بالحرية والعدل والكرامة الوطنية.


    وفي نفس الوقت لم يتعرض هؤلاء الشباب لأي مؤسسة عمومية أو خاصة بل تصدّوا لكل من حاول المسّ بالأعراض والأموال، لأنّ من يحمل قيما نبيلة لا يقبل إلا بالوسائل النبيلة ولا يرضى عنها تغييرا أو بديلا.
    وقال سعيد خلال هذا اللقاء: » نحن على العهد ولن نحيد عن المبادئ التي اخترناها وعن العهود التي قطعناها ».



    وتابع: » نحن لنا وجه واحد لا وجهان، وقد اخترنا طريق الصدق الذي خطه الشباب، أما من إختار النفاق والتلون حسب الأهواء والمصالح، فسيئتي يوم يرفضهم فيه الشعب والتاريخ ».
    وأكد سعيد أنه سيعمل خلال الفترة القادمة على تحقيق مطالب الشعب التونسي، قائلاً إن الشعب يريد وسيحقق ما يريد.