-->

سيف الدين مخلوف: انا و المحاميان في قضية فخري الأندلسي لم ولن نطالب باتعابنا في القضية

سيف الدين مخلوف: انا و  المحاميان في قضية فخري الأندلسي لم ولن نطالب باتعابنا في القضية

     



    أكّد رئيس كتلة ائتلاف الكرامة سيف الدين مخلوف، أن المحاميين اللذين تم تكليفهما بقضية الشاب التونسي المسجون بقطر فخري الأندلسي، لم يطلبا أتعابهما في القضية.
     
    وقال مخلوف، في تدوينة على حسابه بموقع التواصل الاجتماعي فايسبوك، إن المحاميين لن يطلبا أي مبلغ مقابل أتعابهما ولا حتى خلاص بقية المصاريف، لافتا إلى أنهما سافرا إلى قطر 20 مرة من أجل القضية وأن كل سفرة تتطلب أسبوع كامل نظرا ''للأسباب الإجرائية''.
    وأوضح أن تكاليف السفرات تتمثل في ''11400 دينار للتأشيرات، حوالي 60 ألف دينار تذاكر طائرات وحوالي 70 ألف دينار تكاليف الإقامة ليتجاوز مجموع التكاليف مبلغ الـ 141 ألف دينار دون احتساب مصاريف الأكل.
    وأضاف: ''لم أشأ يوما أن أتحدث عن حجم التضحية التي قدّمها المحاميان الشابان انتصارا لقناعتهما الراسخة في براءة الشاب الجميل فخري الاندلسي .. فرّج الله كربه
    لكن وأنت تقرأ هذه التدوينة وتحاول معرفة جملة ما تكلفته 20 سفرة من تونس إلى دولة قطر الشقيقة .. تذكّر فقط مسألتين .. الأولى أن مكتب كل منهما لم يشتغل طيلة 12 أسبوع لأحدهما .. وطيلة 8 أسابيع للثاني .. وبالتالي لم يحققا خلالها مداخيلها .. ولم يقبلا خلالها لا حرفاء جددا ولا ملفات .. وبالمقابل دفعا إيجار المكتبين والكاتبين وبقية الفواتير ''.
    وخلص سيف الدين مخلوف إلى القول: ''هذا تفصيل سريع لمن ينهشون ظهورنا منذ شهور طويلة من أجل مبلغ يبدو كبيرا، مبلغ 100 ألف دينار''.