-->

كارثة تربويّة في تونس : كتب موازية تدعو تلاميذ لتعلم السرقة والانحراف

كارثة تربويّة في تونس : كتب موازية تدعو تلاميذ لتعلم السرقة والانحراف




    في احدى الكتب الموازية والتي كان من المفروض ان تكون سندا للتلميذ لتهذيب معلوماته وصقلها واعطاء دفع بيداغوجي اضافي لما يتلقاه في المدرسة نرى ان بعضها حاد عن ذلك واندفع في سباق لتحطيم الاخلاق والمبادئ وتقويض ما تبنيه المدرسة 

    وما تحاول الاسر ان تزرعه من مبادئ اخلاقية لا يمكن لاي مجتمع ان يتطور بدونها والامثلة عديدة ولعل الصور المصاحبة لتمارين في الحساب لتلاميذ التعليم الاساسي لم تكن مدروسة بطريقة اخلاقيّة ولكن يبدو ان الربحية والكسب المالي جعلت اصحابها يتسرعون ولا يراجعون ما يكتبون وما يطرحون

     اقول هذا من باب حسن النية ولكن يمكن ان يكون الامر مقصودا وهو الامر الخطير جدا والذي يهدد جيلا باكمله يجد دعوات للسرقة والانحراف وهو الحساس والكتاب الابيض الذي تُخط فيه الاخلاق والمبادئ منذ النشاة فماذا ننتظر من جيل يدرس الاجرام والسرقة عن طريق تجار وليس رجال تربية وهذا اقل ما يقال فيهم

    الدعوة موجهة لوزارة التربية والسادة المديرين الجهويين للتربية الذين من واجبهم متابعة كل ما ينشر وما يقدم للتلاميذ ورفض ان يقدم السم في الدسم لان المسؤولية جماعيّة