-->

تطورات كبيرة اجتماع ليلي بين الرؤساء الثلاثة... للخروج باتفاق كامل

تطورات كبيرة اجتماع ليلي بين الرؤساء الثلاثة... للخروج باتفاق كامل


    يبدو ان المشهد السياسي سيشهد انفراجا قريبا وخاصة في علاقة بين الرؤساء الثلاثة.
    هذا الاستنتاج اكده الوزير السابق اياد الدهماني في مداخلة له على موزاييك حيث اكد انه بعد الاجتماع بين رئيس الجمهورية قيس سعيد والرئيس السابق محمد الناصر حصل اجتماع ليلي هام بين الرؤساء الثلاثة بقصر قرطاج.


    الدهماني اكد ان المشيشي عمد الى تقديم استقالته للرئيس وعرض التنحي لحل الأزمة الحاصلة لكن رئيس الدولة رفضها وقال ان الوضع الحالي لا يسمح باستقالة الحكومة خاصة في ظرفية صعبة ومفاوضات مع صندوق النقد الدولي .
    من هنا ووفق الدهاني فقد تم الاتفاق على مواصلة المشيشي في مهامه لكن بعد الالتزام بشروط قيس سعيد وهي العودة الى الوضعية السابقة وهي حكومة مستقلة غير متحزبة وارجاع جملة من الوزراء الى الحكومة وفي مقدمتهم توفيق شرف الدين وثريا الجريبي.


    الدهماني قال ايضا ان رئيس النهضة راشد الغنوشي اعتذر من قيس سعيد عن بعض تصريحاته التي فهمت كونها مسيئة للرئيس كما عهد بتقديم قيادات في النهضة للتأديب بسبب تهجماتهم على الرئيس رمز الدولة ومنهم رفيق عبد السلام.
    ويواصل اياد الدهماني كشف ما قال انها معلومات حصرية كون رئيس منظمة الاعراف سمير ماجول وامين عام اتحاد الشغل التحقا بعد ذلك بهذا الاجتماع الليلي والتزما كل واحد بانجاح المحلة القادمة حيث سيتعهد الاتحاد بهدنة اجتماعية بينما تعهدت منظمة الاعراف بوضع تصور لمساهمة اصحاب الاعمال في الاستثمار .
    ووفق الدهماني فانه سيعلن عن انطلاق الحوار الوطني الاثنين القادم.