-->

العجمي الوريمي: النهضة قامت ضد الظلم والفساد والإفساد في الأرض و حاربة الارهاب.. من اجل الإستقرار والإزدهار لشعب تونسي

العجمي الوريمي: النهضة قامت ضد الظلم والفساد والإفساد في الأرض و حاربة الارهاب.. من اجل الإستقرار والإزدهار لشعب تونسي




    قال القيادي بحزب حركة النهضة، العجمي الوريمي، إنه ينبغي على الحركة أن ترفض التحريض على أي دولة صديقة أو شقيقة وأن تحرص على تطوير العلاقات مع جميع الشركاء الذين يريدون الخير لبلادنا والرخاء والإستقرار والإزدهار لشعبنا.


    وتابع في تدوينة على صفحته الرسمية فيسبوك أمس الأربعاء 29 أفريل 2021، أنه ينبغي على حركة النهضة في نفس الوقت أن ترفض بشدة حملات التشويه التي تطالها والإتهامات المجانية التي لا دليل عليها الا رغبة هؤلاء في التوريط وسعيهم المحموم للشيطنة، كما ينبغي تسمية كل فعل بالوصف الذي يناسبه بلا تردد فنسمي الجريمة جريمة والإرهاب إرهابا والمجرم مجرما والإرهابي إرهابيا لنقطع الطريق على المفترين والمغرضين.



    وأضاف الوريمي في نفس التدوينة:''نحن حركة قامت ضد الظلم والفساد والإفساد في الأرض ولا يزايد عليها أي جهة أو طرف ومن حقها أن تفضح الأجندات المشبوهة وأن تقاضي من يقف وراءها وإن كل عمل نابع من التعصب المذموم أو يقترفه أحمق أو مأجور ينبغي التبرؤ منه وممن يوظفه أو يوظف نتائجه ومن يتضامن مع الضحايا الأبرياء تضامنا من منطلق أخلاقي أو إنساني أو سياسي عليه أن يترفع بداعي ذات المنطلق الأخلاقي والإنساني والسياسي عن اتهام الغير وإلا كان تضامنه مع الضحية غير صادق واتهامه للبرئ غير نزيه وتبرؤه من الجريمة والفعل المشين غير مبدئ''.