-->

ياسين العياري : حديث الرئيس اليوم محترم جدا شكلا ومضمونا

ياسين العياري : حديث الرئيس اليوم محترم جدا شكلا ومضمونا




     علق النائب ياسين العياري في تدوينة على صفحته على اللقاء الذي جمع اليوم رئيس الجمهورية قيس سعيد ورئيس الحكومة هشام المشيشي وكذلك وزير الدفاع الوطني إبراهيم البرتاجي ، وتحديدا على تصريحات الرئيس خلال اللقاء بالقول إن " حديث الرئيس اليوم , شكلا ومضمونا محترم جدا "



    وأوضح النائب أن الرئيس تحدث بلغة التونسيين شكلا " دون زقفونيات واستعراض لعلم لا ينفع وتشبث بالشكليات " كما أنه قال كلاما مفهوما " لا صواريخ ولا منصات ولا غرف ولا تعالي ولا استنطاح مع استعمال معجم مدني بعيد على المصطلحات الثيوقراطية " ومن حيث المحتوى ، اعتبر النائب أن هناك تقدما ملحوظا " لا استماتة صبيانية في أنا قائد القوات المدنية لا محاولة للي عنق الدستور ، تأكيد على أن لكل صلاحياته وبحث عن التجميع ( دولة واحدة . قانون واحد ) " 


    إلا أن موقفه من جلس النواب " مزال فيه شيلة بيلة ! المجلس فيه ناس متابعة قضائيا وفيه ناس نظيفة , هل هناك تقصير وتواطؤ من رئاسة المجلس في ناس مطلوبة للقضاء ؟ نعم ! وحدها تلام ، موش النواب الكل " 


     وأكد النائب أن " تونس كاملة تشاطرك الموقف في بعض النواب لكن ما يلزمهاش تكون كلمة الحق التي أريد بها باطل ! حديثه على ناس ستحرك ضدها قضايا ، يخوف ! لا دخل لك سيدي الرئيس في القضاء مبدأ فصل السلط ، ونحب نذكرك . إنه رئيسة ديوانك ملاحقة أيضا قضائيا ! ثمة نائب فيه بطاقة ما تنفذتش ؟ سيدي الرئيس ثمة ألف بطاقة ضد ناس مطلوبة للعدالة الإنتقالية مثلا ما تنفذت حتى وحدة نتمنى إنه تقصير التنفيذي الكل تحرص عليه لا فقط ما لك فيه مصلحة شخصية ونذكرك بموقفك من المحاكم العسكرية للمدنيين .


     " وتابع ياسين العياري أن هناك تطور ملحوظ شكلا ومضمونا ، " إن شاء الله يكون عن قناعة وبعد مراجعة موش بضغوط خارجية ( تاليفون هاريس وزيارة ماكرون ) ، صحيح تأخر جدا ، خسرنا أشهرا في تناقر زايد في زايد ولا ينفع الناس ، وإن شاء الله يكون بداية احترام الدستور والصلاحيات رئيس حكومة موش وزير أول 



    ، الرئيس يستشار فقط في الدفاع والخارجية الداخلية خاطيته الي يقول فاسد أو غير فاسد هي المحكمة والي عنده شبهة يكتفي إنه يهزهالها .. بديهيات يعني ضيعنا فيها برشة جهد ووقت وفرص وفلوس على الفاضي ) . وختم بالقول " كنائب وكمواطن أحيي التوجه الجديد العقلاني والرصين مع الحديث بوضوح وبكلام مفهوم في هذا الخطاب على الأقل للسيد الرئيس .


     أتمنى إنه لقاء اليوم يبنى عليه ، ويخدم نظام تعديل السلط ! شكرا سيدي الرئيس ، إن شاء الله في ما بقي من الدورة الرئاسية ، تنسينا ما قد مضى منها "